أعمال وأموال

سكرية: استعمال الحشيشة لأغراض طبية كلام حق يراد به باطل

اعتبر النائب السابق الدكتور اسماعيل سكرية ان “استخدام مادة الحشيشة لاهداف طبية “كلمة حق يراد بها باطل”.

وتساءل خلال حضوره مناقشة رسالة دكتوراه في الصيدلة حول مادة الحشيشة، في الجامعة اليسوعية، والتي كان له دور استشاري فيها يتعلق بالجانب “العلمي – الاجتماعي”: “اين هو المختبر المركزي الذي يستخرج المواد الدوائية منها وبالمعايير العلمية المطلوبة؟ واين هو دور وزارة الصحة العامة في الرقابة العلمية والصحية، والتي لم تستطع تطبيق القانون 574 لتنظيم اماكن التدخين؟ وبالتالي، من يحمي جيل “الاركيلة” (40%) من ازدياد المخاطر الصحية كما لم تنظم وتراقب المستشفيات الخاصة التي ستستخدم هذا الدواء، خاصة المسماة “جامعية”؟ وما هو دور وزارة الزراعة؟”.

وختم: “خلفية الحماس لتشريع الحشيش تحكمها الحسابات التجارية الخالية من المشاعر الانسانية على حساب صحة وكرامة شباب تهدر آماله يوما بعد يوم بسياسات لا تجيد الا “الفساد والافساد وجني الارباح!”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق