سياسة

رئيس الموساد لا يستبعد التطبيع مع السعودية قريبا

قال رئيس جهاز “الموساد” الإسرائيلي، يوسي كوهين، إنه لا يستبعد التوصل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات الرسمية مع السعودية خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأفادت القناة العبرية الـ”13″، مساء امس الأربعاء، بأن كوهين يأمل بشدة أن يكون الاتفاق مع السعودية في متناول اليد، مؤكدا أن هناك جهودا كبيرة لضم المزيد من الدول للتطبيع مع إسرائيل.

وتوقع رئيس جهاز الموساد أن يكون الاتفاق مع السعودية في القريب، مدعيا اقتناعه بأن السلام مع المملكة بات ممكنا، آملا أن يكون ذلك في العام الحالي.

وأشار يوسي كوهي إلى أن دولا من الخليج العربي وأخرى غير خليجية ستنضم إلى اتفاقات التطبيع التي وقعتها إسرائيل، أمس الثلاثاء، مع كل من الإمارات والبحرين.

وأوضح رئيس جهاز الموساد أن الاتفاقات الموقعة مع الإمارات​ والبحرين تعتبر رسالة كبيرة تتجاوز فكرة دعم بلاده، كونها “تغيير استراتيجي في الحرب ضد إيران”.

وشهد البيت الأبيض في العاصمة الأمريكية، واشنطن، أمس الثلاثاء، توقيع اتفاقيتي سلام بين إسرائيل وكل من الإمارات والبحرين، تضمنتا عدة بنود أبرزها الالتزام بالتطبيع بين الحكومات والشعوب.

وأطلق البيت الأبيض اسم “أبراهام” على الاتفاق، الذي تم بإشراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحضور وفود من الإمارات برئاسة عبد الله بن زايد، والبحرين برئاسة وزير الخارجية عبد اللطيف الزياني، إضافة إلى الوفد الإسرائيلي برئاسة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

المصدر: سبوتنك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق